تنبية

جميع ما تحتوية هذه الصفحة والآراء التي تحويها تعبر فقط عن رأي صاحبها و ليس بالضرورة رأي الكلية التقنية بالدوادمي، ولا تتحمل الكلية أي مسئولية عن ماقد تحتوية من ملفات وحقوق النسخ


الكلية التقنية بالدوادمي - بندر ضاحي عوض العتيبي
بندر ضاحي عوض العتيبي
الاسم: بندر ضاحي العتيبي

التخصص : إدارة مكتبية 

المستوى: الخامس 

العمر : ٢٣


 

 

بسم الله الرحمن الرحيم .

 

الجودة 

 

الجودة تعني هي بلوغمهام بمعايير جيدة وقيمة و تجنب العديد من العيوب ،وهذه الجودة يمكن تطبيقها وتنفيذها في جميع المجالات وفقاً لمعايير وقواعد وقوانين محددة ،وتهدف في النهاية لنيل رضا العملاء و المستهلكين على أن تكون نسبة العيوب الموجودة فيالشيء الخاضع لمعايير الجودة هو صفر في هذا المقال ؛ نساعد أصحاب الشركات والمحلاتالتجارية وأصحاب الأعمال المختلفة وفي جميع المجالات في عرض المعلومات المدهشة حولالجودة ومعاييرها ومراحلها المختلفة وغيرها من المعلومات الأخرى . 

 

5 مفاهيم خاصة للجودة

 

 في البداية وقبل أن نتعرف على الجودة وأهميتها بالنسبة للمؤسسات الاقتصادية والمنتجاتوالخدمات التي تقدمها هذه المؤسسات ، لابد أن تفهم أن الجودة لها مفاهيم شاملة لخدمة العديدمن الجوانب مثل جودة إنتاج الخدمات والمنتجات المختلفة وجودة الفحص وجودة التخزينللمنتجات وجودة خدمات ما بعد التوريد والتسويق للمنتجات وجودة المراقبة وغيرها . 

 

فهذه الجوانب السابقة لها ارتباط ببعض المفاهيم الخاصة للجودة والتي نتعرف عليها من خلالالنقاط التالية :

 

مفهوم الفائقية : وهو المعروف بأن الجودة ترتبط بالمنتجات ومدة تميّزها في الأسواق عن غيرهالتلبي رغبات ومتطلبات هذه الاسواق أو العملاء : 

 

مفهوم الجودة بالنسبة لعمليات التصنيع : وهذا المفهوم الخاص بعمليات الصناعة للمنتجات أوتقديم الخدمات وذلك من خلال المواصفات والمعايير التي وضعت خصيصاً أثناء التصميم ثمالتنفيذ في جميع مراحل التصنيع .

 

مفهوم الجودة المعتمد على خصائص المنتجات : حيث تختلف الجودة من خلال خصائص المنتجالمقدم للجمهور والتي يمكن أن تتطور في المستقبل القريب أو البعيد . : 

 

مفهوم الجودة القائم على المستهلك : وهذا يعني أن هذه الجودة مناسبة للمستهلك وتلبي جميعالرغبات والمتطلبات الإستهلاكية .

 

مفهوم الجودة المعتمد على قيمة المنتجات من المعروف أن كل منتج أو خدمة تقدم للجمهور أوالمستهلكين لابد أن تكون الها قيمة معينة فإذا اعتمدت هذه الجودة لرفع هذه القيمة فإن هذا جانباًهاماً من ضمن مفاهيم الجودة .

 

4 معايير هامة لتنفيذ الجودة 

 

من أجل تنفيذ الجودة لابد من تقديمها عبر 4 معايير هامة ، وهذه المعايير وضعها الأمريكيفيليب كروسبي من خلال كتاباته وأبحاثه عن فلسفة إدارة الجودة ، حيث قام بتحديد هذه المعاييرلتنحصر في الآتي : 

 

جودة المنتجات : وهي أن تكون هذه المنتجات مطابقة لجميع المواصفات المعدّة لها سلفاً وقبلالقيام بعمل خطوط إنتاج لها . : 

 

وقاية المنتجات : وذلك من أجل تقديم الجودة دون عيوب و أخطاء تصنيعية تؤثر على تقديمهاللمستهلكين.

 

معيار الأداء : لابد أن يكون أداء التصنيع لتنفيذ خط إنتاج قوي بعيد عن العيوب . 

 

تطابقة مع متطلبات السوق : أن يكون المنتج أو الخدمة تلبي طموح العملاء والمستهلكين فيالسوق .

 

 

وعلى أية حال ، فإن منظمة الأيزو جعلت العديد من المعايير المواصفات الجودة المنتجاتالاستهلاكية والخدمات ضمن إطار لا يمكن الحياد عنه مثل جودة المنتج و الخامة المصنعة ومدىالتطابق في المعايير المرتبطة بالوزن والطول والحجم والخواص والنسب والسعر ومدى تغطيةمتطلباته للسوق المحلي أو الدولي . الخدمات

 

لجودة الخدمات المقدمة للعملاء محددة بدقة 

 

هناك العديد من الأبعاد التي وضعها الباحثون في مجالات الجودة المقدمة في الخدمات المختلفة، وهذه الأبعاد تنحصر في النقاط التالية : 

 

إمكانية وضع وقت دقيق للانتهاء من تقديم الخدمة . 

 

و الإحاطة بجميع جوانب الخدمة وعدم ترك أي شيء بعيداً عن التناول 

 

معايير وأداء الاستجابة . 

 

و الدقة في تقديم الخدمات . 

 

و التناسق مع جميع أدوات تقديم الخدمات . 

 

و اللياقة والمجاملة مع العملاء والمستهلكين . 

 

8 أبعاد لتحقيق جودة المنتجات 

 

 

8معايير أساسية لمعرفة مدى وصول جودة المنتجات للجودة المطلوبة وهذه المعايير هي 

 

و أداء المنتجات : وهي معرفة مدى تطابق أداء المنتج مع المستهلك المستخدم له . 

 

خصائص المنتجات : وهو جعل المنتج قابل للتطوير كل فترة حسب متطلبات السوق الجديدة . 

 

مطابقة المنتجات للمواصفات المعدة سلفاً : وذلك من خلال معرفة المواصفات التي وضعها العميلفي المنتج أو مدى راحة المستخدمين ومتطلباتهم بالنسبة للمنتج وعلى أساس ذلك يتم وضعالمواصفات المختلفة .

 

الشكل الجمالي للمنتج : وهذا المظهر او الشكل الجمالي يرتبط بأناقة وجمال المنتج الذي يؤثرفي عملية الشراء 

 

القابلية في الاستخدام : هل هذا المنتج قابل للاستخدام والاستهلاك ومدى السهولة فيه وهل هوقابل للإصلاح وما هي المدة والتكلفة لهذا الإصلاح . 

 

و سمعة المنتجات : وهذه السمعة ترتبط بالشركة والتي تؤثر على سمعة المنتج ذاته في السوق . 

 

تحمّل المنتج من الأبعاد المهمة هو مدى قدرة وجود هذا المنتج في السوق والاستمرار في الأداءبنفس الجودة . 

 

الموثوقية : وهي إعطاء جميع المعلومات عن المنتجات للعملاء وهذه المعلومات بشأن صلاحيةالمنتجات وغيرها .

 

 

5 مراحل أساسية لتطور الجودة 

 

بعض المراحل الأساسية التي يجب أن تتم من أجل تطوير الجودة وهذه المراحل هي : 

 

المرحلة الأولى : تعتمد هذه المرحلة على معرفة أراء العملاء ومتطلبات السوق ومعرفة المواصفاتالخاصة بكل منتج من منتجات الشركة ومدى تطابقه مع طموح ورغبة العملاء و المستهلكينوالكشف عن العيوب في مرحلة مبكرة من خط الإنتاج ، وتعتبر هذه المرحلة هي الأهم والأعلى فيالتكلفة عن باقي المراحل . 

 

المرحلة الثانية : هذه المرحلة تعتمد على التطورات التي تقوم بها المؤسسة بخصوص المنتجاتوالخدمات التي تقدمها ، | وهي على عكس المرحلة الأولى لا تتطلب تكلفة عالية أو وقت ومجهودكبير ، وتبدأ هذه المرحلة مع طرح المنتجات وعرض الخدمات على المستهلكين في الأسواق . 

 

المرحلة الثالثة : هذه المرحلة خاصة بالمؤسسات التي قامت على بناء قسم خاص للمراقبةوالجودة على المنتجات في أثناء الإنتاج ومراقبة جميع المراحل وكتابة التقارير وعرض البياناتوالاختبارات الخاصة بالمنتجات وتجريبها وهي مرحلة طويلة زمنية لأنها تبدأ منذ بدايةالتخطيط للمنتجات وحتى خروج المنتجات للنور وصدور نتائج خاصة بشأنها وتسويقهاوعرضها في الأسواق . 

 

المرحلة الرابعة : هذه المرحلة تعتمد على الكشف عن العيوب والأخطاء التصنيعية الموجودة فيكل منتج وذلك في مراحل مبكرة من الإنتاج ، كذلك إعادة الاستخدام مرة أخرى للقطع المنتجةوالتي كانت تحتوي على عيوب وأخطاء في التصنيع . 

 

المرحلة الخامسة : هي أكثر المراحل تقدماً وتطوراً لأنها تعتمد على ضبط ومراقبة جودة المنتج منبداية تصميمم ثم شراء المواد الخام بمواصفات محددة ثم خروج المنتج الى النور وتسويقة فيالاسواق.

 

 

كانت هذه المعلومات الهامة عن الجودة ومراحلها وأبعادها وأهميتها بالنسبة للمؤسساتعرضناها لكم في هذا المقال لكي تكون دليلاً شاماً لكل من يريد يعرف عن أهميتها للاقتصادوعمليات التصنيع .