الكلية التقنية بالدوادمي - وحدة الانشطة

 

 

يعد مركز النشاط أحد أهم أقسام الكلية والذي يجد اقبالا كبيرا من المتدربين لقضاء أوقات فراغهم نظرا لتوفر الأجواء الشبابية الرائعة مع الإهتمام والرعاية والبرامج الترويحية .

*يشمل مركز النشاط على العديد من المجالات :

 ​ نشاط ثقافي        نشاط اجتماعي    نشاط رياضي    نشاط تقني       نشاط إعلامي        نشاط مسرحي       نشاط كشفي 

مما يجعل مركز النشاط بيئة شبابية رائعة تساعد على تفوق المتدرب في الجانب الأكاديمي بالإضافة الى المهارات والخبرات التي يكتسبها من خلال تفاعله مع البرامج المتنوعة لمركز النشاط من زيارات تقنية ومسابقات ثقافية ورحلات اجتماعية ومنافسات رياضية وبرامج تطوعية وعروض مسرحية .​

الرؤية:

بناء نشاط تربوي يشارك فيه جميع المتدربين متلمسا جميع احتياجاتهم وملبيا لرغباتهم وميولهم مرتبطا بالمقررات التدريبية ليعزز محتواها ويبني الشخصية المتكاملة للمتدربين بما يتوافق وأهداف المؤسسة في ضوء ما يستجد من متغيرات.

الرسالة:

 

  1. نشر الوعي المهني في المجتمع.
  2. ربط الانشطة بالمقررات التدريبية لتعزيزها.
  3. مشاركة جميع المتدربين في الانشطة دون استثناء.
  4. اشباع حاجات المتدربين وتقديم الحد الأدنى من الانشطة لكل متدرب.
  5. تفعيل دور المتدرب في التخطيط والاعداد والتنفيذ.
  6. التأكد من تعرض معظم المتدربين للأنشطة وتحقيق أهدافها.
  7. وجود أوعية تربوية تستوعب الاحداث الانية وتتوافق معها.

 

 

الهدف العام:

توفير الجو المناسب والذي يمكن من خلاله للمتدرب من ممارسة هواياته ونشاطه الترويحي الملائم، والذي يصقل شخصية ويعيد له من خلال الانشطة المختلفة التقنية والرياضية والكشفية والثقافية والاجتماعية وغيرها من البرامج العامة.

 

الأهداف العامة للأنشطة:

 

  1. تحقيق الأهداف العامة للتعليم والتدريب في المملكة العربية السعودية والتي على رأسها الفهم الصحيح للإسلام وغرس عقيدته في النفوس ونشر القيم والمثل العليا التي جاء بها الإسلام مع اكتساب المتدرب المعارف والمهارات المختلفة وتنمية اتجاهاته البناءة.
  2. ليكون عضوا نافعا في مجتمعة.
  3. تنمية قدرة المتدرب على التفاعل مع المجتمع والبيئة التي يعيش فيها بما يحقق التكيف السليم.
  4. تعزيز الجوانب التربوية والتعليمية التي يدرسها المتدرب نظريا في المقررات الدراسية وترجمتها الى أفعال وسلوك.
  5. تدريب المتدرب على كيفية استثمار وقت الفراغ بما يلبي حاجاته الروحية والاجتماعية والنفسية وينمي خبرته ويثري ثقافته وينشط قدراته الابداعية.
  6. تعويد المتدرب الاعتماد على النفس وتحمل المسؤولية وتنمية القيادة واحترام الاخرين والتعاون البناء.